Accessibility links

واشنطن مستعدة لإجراء مفاوضات مباشرة مشروطة مع بيونغ يونغ


أشارت الولايات المتحدة إلى احتمال إجراء مفاوضات مباشرة مع كوريا الشمالية للتوصل معها إلى معاهدة سلام في حال عادت بيونغ يونغ إلى المفاوضات السداسية الخاصة ببرنامجها النووي التي قاطعتها منذ سبتمبر/أيلول الماضي وتعهدت بالتخلي عن الأسلحة النووية.
وقال المتحدث باسم الخارجية شون ماكورمك: "يتعين على كوريا الشمالية أن توضح بشكل جلي أنها اتخذت قرارا استراتيجيا للتخلي عن أسلحتها النووية وجميع البرامج النووية. وهو ما وقعت عليه في البيان المشترك. ولقد أوضحت الولايات المتحدة والدول الأخرى الأعضاء في المفاوضات السداسية بأن كوريا الشمالية قد تستطيع أن تربط علاقات ذات طبيعة مختلفة مع باقي العالم عما هو الحال عليه الآن."
وكانت صحيفة نيويورك تايمز قد نقلت عن مصادر أميركية قولها إن حكومة الرئيس بوش تبحث إمكانية تغيير سياستها تجاه كوريا الشمالية. وقالت إن بوش سيوافق على الأرجح على المقترح الجديد الذي ينص على تخلي واشنطن عن موقفها الحالي الذي يشدد على ضرورة تخلي بيونغ يونغ أولا عن برامجها النووية قبل إجراء أي مباحثات سلام مباشرة معها، وتبني منهج جديد ينص على إجراء مفاوضات السلام والمباحثات السداسية في آن واحد.
XS
SM
MD
LG