Accessibility links

logo-print

اسرائيل تفرج عن 11 مليون دولار من عائدات الضرائب الفلسطينية المجمدة


وافقت اسرائيل يوم الأحد على الافراج عن 11 مليون دولار من عائدات الضرائب الفلسطينية المجمدة. ويأتي ذلك القرار لتخفيف حدة الأزمة الإنسانية التي يعاني منها الفلسطينيون وقبيل زيارة رئيس الوزراء ايهود اولمرت وهي الاولى لواشنطن بعد توليه منصبه.
والمبلغ يشكل جزءاً من 220 مليون دولار هي قيمة عائدات الضرائب والجماركِ الفلسطينية التي جمدتها اسرائيل للضغط على حماس كي تعترفَ بإسرائيل وتُلقي السلاح وتقبل الاتفاقات الموقعة بين اسرائيل والسلطة الفلسطينية.
وأوضحت مصادر سياسية اسرائيلية أنه لن يصلَ الى السلطة الفلسطينية مباشرة أي مبلغ من عائدات الضرائب التي سيفرج عنها وتعتزم اسرائيل استخدام الاموال في شراء إمدادات للمستشفيات استنادا الى اقتراحات من مراجع أجنبية.
يشار الى أن الجهات الغربية المانحة قد أوقفت المساعدات عن حركة حماس بغرض الضغط عليها لتغيير مواقفها.
وبين المؤشرات الايجابية على مستوى الاتصالات الاسرائيلية الفلسطينية، التقى نائبا أولمرت برئيس السلطة محمود عباس في قمة اقتصادية تعقد في مصر وهو ارفعُ اتصال رسمي منذ فوز حماس في الانتخابات الفلسطينية في يناير كانون الثاني الماضي.
XS
SM
MD
LG