Accessibility links

logo-print

ديبلوماسيون إسرائيليون يعتزمون مقاضاة أحمدي نجاد أمام محكمة العدل الدولية


تسعى مجموعة من الإسرائيليين إلى الطلب من محكمة العدل الدولية مقاضاة الرئيس الإيراني محمود أحمدي نجاد بتهمة التآمر لارتكاب جرائم ضد الإنسانية.

وذكرت صحيفة يديعوت أحرونوت الإسرائيلية أن الديبلوماسيين أعلنوا الأحد أن دراسة شارك فيها خبراء دوليون في القانون خلصت إلى أنه بالإمكان مقاضاة الرئيس الإيراني.

وأشارت الصحيفة إلى أن من بين الديبلوماسيين الذين يستعدون لرفع دعوى قضائية ضد نجاد السفير الإسرائيلي السابق لدى الولايات المتحدة وفرنسا ميئير روسين والمدير العام السابق لوزارة الخارجية الإسرائيلية إيتان بينتسر بالإضافة إلى الوزير الإسرائيلي السابق دان نافيه.

وذكرت الصحيفة أن روسين أشار في وثيقة أعدها بالاشتراك مع السفير الإسرائيلي السابق لدى الأمم المتحدة دور غولد والذي يرأس حاليا مركز القدس للشؤون العامة إلى أن تصريحات أحمدي نجاد بخصوص "مسح إسرائيل من الخارطة" تعد تحريضا مباشرا لارتكاب ما وصفاه بالإبادة الجماعية.

وأشارت إلى أن النظام الإيراني يدعم ما سمته بمنظمات إرهابية، كالجهاد الإسلامي، الذي يقوم بهجمات إرهابية ضد مدنيين إسرائيليين أبرياء، على حد تعبير الوثيقة.
XS
SM
MD
LG