Accessibility links

logo-print

الخرطوم ترفض نشر قوات حفظ سلام تابعة للأمم المتحدة في دارفور


أعلنت الحكومة السودانية بعد مباحثات في الخرطوم مع مبعوثين دوليين أنها لن تقبل بنشر قوات حفظ سلام تابعة للأمم المتحدة في إقليم دارفور غربي البلاد.

جاء ذلك في تصريح للمستشار في الرئاسة السودانية مجذوب الخليفة في ختام المحادثات التي أجراها الأربعاء مبعوث الأمم المتحدة الأخضر الإبراهيمي وهيدي أنابي مساعد الأمين العام للأمم المتحدة لشؤون عمليات حفظ السلام مع الحكومة السودانية.

وكان الإبراهيمي وأنابي قد وصلا الخرطوم الثلاثاء لإجراء محادثات مع المسؤولين السودانيين لضمان موافقة الحكومة السودانية على نشر قوات حفظ سلام بقيادة الأمم المتحدة في إقليم دارفور المضطرب.

من ناحية ثانية طالب الإتحاد الأفريقي حلف الناتو بتمديد مهام قواته في السودان لدعم عمليات حفظ السلام في دارفور حتى نهاية شهر أيلول/سبتمبر المقبل.

يشار إلى أن الناتو يساهم في تقديم عمليات نقل جوية لنحو سبعة الاف جندي من قوات حفظ السلام التابعة للإتحاد الأفريقي في دارفور.

ويذكر ان السودان أكدعلى ضرورة توفير الأمم المتحدة برنامجا متكاملا يدعم الاقتصاد والأمن من أجل إنجاح اتفاقية السلام التي وقعت عليها حكومة الخرطوم وفصيل مني مناوي لحركة تحرير السودان في الخامس من الشهر الحالي.
XS
SM
MD
LG