Accessibility links

طارق عزيز يدافع عن صدام حسين خلال شهادته أمام المحكمة


دافع طارق عزيز نائب رئيس الوزراء العراقي السابق عن صدام حسين في شهادته والتي كانت الأولى له أمام المحكمة التي يمثل صدام أمامها.
وقال عزيز الذي كان يرتدي ملابس النوم وبدا هزيلا أن لا علاقة له بموضوع الدجيل ولكنه أشار إلى أنه إذا تعرض رئيس أي دولة في العالم لمحاولة اغتيال فان الدولة مضطرة إلى اتخاذ إجراءات واعتقال كل الذين لهم علاقة بالمحاولة.
ونفى عزيز الذي كان واحدا من ستة من شهود الدفاع
أن تكون لبرزان التكريتي الأخ غير الشقيق لصدام علاقة بالدجيل كما نفى أن يكون النائب السابق لرئيس الجمهورية طه ياسين رمضان قد أمر بتجريف أراضي تلك القرية.
وأكد أن الذين جرفت أراضيهم تم تعويضهم وحصلوا على أراض بدلا منها.
هذا وبعد الاستماع إلى شهادة الشهود قرر القاضي رؤوف رشيد عبد الرحمن تأجيل المحاكمة إلى 29 من الشهر الحالي.
عرض صدام حسين الرئيس العراقي السابق كيفية معالجته قضية الدجيل بعد تعرضه لمحاولة اغتيال في تلك القرية.
وأشار صدام إلى أنه حرص على عدم تحميل سكان الدجيل المسؤولية عن محاولة اغتياله.
من جهة أخرى، اعتقلت قوات الأمن اللبنانية بشار سبعاوي إبراهيم الحسن ابن الأخ غير الشقيق للرئيس العراقي المخلوع صدام حسين.
وقال مصدر أمني في بيروت إن بشار كان يحاول السفر عن طريق مطار بيروت إلى البرازيل عندما شكت السلطات في المطار بأنه يحمل جواز سفر مزورا.
وأشار المصدر إلى وجود مذكرة دولية للقبض على بشار بشأن تهم متعلقة بالإرهاب من بينها قيادة جماعة لقتال القوات الأميركية في العراق.
وأضاف المصدر أن بشار دخل الأراضي اللبنانية قادما من سوريا التي كان قد وصل إليها بعد مغادرته العراق.
XS
SM
MD
LG