Accessibility links

1 عاجل
  • مراسل الحرة: محكمة النقض المصرية تلغي حكما بسجن صفوت الشريف ونجليه في قضايا الكسب غير المشروع

سعي دولي لإقناع كوريا الشمالية بالعودة إلى المفاوضات السداسية


قال مساعد وزيرة الخارجية الأميركية لشؤون شرق آسيا والمحيط الهادي كريستوفر هيل إنه لم يتم إحراز أي تقدم في محاولات إقناع كوريا الشمالية بالعودة إلى المفاوضات السداسية الأطراف المتعلقة ببرنامجها النووي.
وأضاف أنه ليس هناك أي خطط لتقديم حوافز جديدة لبيونغ يونغ مشيرا إلى أن الاتفاق الذي تم التوصل إليه في سبتمبر/أيلول الماضي يعتبر كافيا.
وقال هيل: "لا أعتقد أن هناك حاجة لتغيير الاتفاق السابق، كما لا أعتقد أن هناك حاجة لإضافة أية حوافز جديدة إليه، فالوقت قد حان لكي تراعي كوريا الشمالية مصالحها وتعود إلى المفاوضات."
وكانت كوريا الشمالية قد وافقت من حيث المبدأ في سبتمبر/أيلول الماضي على تفكيك برامجها النووية مقابل الحصول على مساعدات في مجال الطاقة وضمانات أمنية.
غير أنها رفضت العودة إلى المفاوضات بعدما فرضت الولايات المتحدة عقوبات عليها بسبب اتهامها بتزوير وتبييض الأموال.
وفي مقابل ذلك رفضت الولايات المتحدة إصرار بيونغ يونغ ربط العقوبات الأميركية بالمفاوضات السداسية.
بدوره، دعا المتحدث باسم الخارجية الصينية ليو جانتشاو إلى تطبيق اتفاق سبتمبر/أيلول الماضي بأسرع وقت ممكن.
وقال: "إن إخلاء شبه الجزيرة الكورية من الأسلحة النووية سيخدم مصالح جميع الأطراف المعنية. وإن الصين مازالت متمسكة بضرورة حل القضية النووية في شبه الجزيرة الكورية عبر الحوار السلمي، وهذا الموقف لم يتغير."
هذا وتستعد الصين لاستقبال وزير الخارجية الكوري الشمالي الأسبوع المقبل، وهو ما يمثل فرصة جديدة لكي تتمكن بكين من إقناع بيونغ يونغ بالعودة إلى المفاوضات.
XS
SM
MD
LG