Accessibility links

logo-print

مناورات عسكرية بحرية دولية أمام الساحل التركي لمكافحة تهريب الأسلحة


قامت وحدات بحرية وجوية أميركية وتركية وفرنسية وبرتغالية بمناورات أمام الساحل التركي المطل على البحر المتوسط للتدرب على ضبط أسلحة الدمار الشامل.
وتندرج هذه المناورات التي أطلق عليها اسم شمس الأناضول 2006 في إطار مبادرة لمكافحة انتشار أسلحة الدمار الشامل اقترحتها الولايات المتحدة قبل ثلاث سنوات وتشارك فيها الآن أكثر من 60 دولة.وتهدف المبادرة إلى تعزيز التعاون الدولي في مكافحة النقل البحري للأسلحة النووية والكيماوية والبيولوجية والصواريخ المشحونة إلى دول مشبوهة ومنظمات إرهابية.
هذا وصرح ديبلوماسي تركي بأن مراقبين من 31 دولة من بينها إسرائيل حضروا المناورات.
XS
SM
MD
LG