Accessibility links

logo-print

ارتفاع عدد ضحايا زلزال إندونيسيا وهزات رادفة في وسط جاوة


تعرضت منطقة وسط جاوه الى هزات رادفة بعد الزلزال العنيف الذي تعرضت له واسفر حتى الان عن مقتل اربعة آلاف و 610 شخصا. وطبقا لما أعلنته وزارة الشؤون الاجتماعية الإندونيسية فإن عدد الجرحى بلغ حوالى 10 آلاف وثمة خوف من ان يؤدي الزلزال الى ثورة بركان هناك.

هذا وتتكثف جهود الإغاثة الدولية لمساعدة ضحايا زلزال جزيرة جاوه في إندونيسيا، في حين أشارالصليب الاحمر إلى الحاجة الماسة لحوالى 10 ملايين دولار من أجل تلبية الحاجات الطارئة لنحو 200 ألف مشرد.
وعلم أن مواد الإغاثة والمساعدات تتدفق على جاوة لإنقاذ منكوبي الزلزال هناك بعد تزايد عدد الضحايا والمشردين.
يقول جون بَض من بعثة اليونيسيف إن المهم الآن هو إجلاء الجرحى: " أولا وقبل كل شئ، ينبغي على حكومة إندونيسيا التي تقوم بالجهد الرئيسي في هذا الصدد إرسال المزيد من عمال الإغاثة والشؤون الصحية لنقل الجرحى لعلاجهم بسرعة."
وقد وصل مساعدات طبية غير أن المسؤولين يشيرون إلى الحاجة إلى المزيد كما يفيد هذا الطبيب:
" يعاني الكثيرون من إصابات بالغة، لذلك نحتاج المزيد من الأدوية والمضادات الحيوية لإنقاذهم
غير أن بوتو سورياوان أحد مسؤولي الصليب الاحمر يقول إن ثمة عقبات تعترض جهود الاغاثة وايصال المساعدات بسبب تضرر المطار المحلي ، ويضيف :
"يشهد الطريق الى مطار يوغيا ازدحاما كثيفا كما أن الطريق الرئيسي مغلق دائما، وليس لدينا اي منفذ آخر ."
XS
SM
MD
LG