Accessibility links

عباس يستبق بدء الحوار الفلسطيني بلقاءات مع الفلسطينيين في شوارع رام الله


استبق رئيس السلطة الفلسطينية محمود عباس الاحد استئناف جولات الحوار الفلسطيني الداخلي في مقر الرئاسة في رام الله بجولة وبلقاءات ميدانية لاول مرة منذ انتخابه العام الماضي.
واطلع رئيس السلطة الفلسطينية من المواطنين في اسواق مدينة رام الله على اوضاعهم في ظل الحصار المفروض على الشعب الفلسطيني سياسيا واقتصاديا.
واستنكر عباس بعد لقائه عشرات المواطنين الذين هتفوا لتحيته وتأييده في اسواق مدينة رام الله وشوارعها استمرار الحصار على الشعب الفلسطيني متسائلا عما ينبغي فعله من اجل التغلب على تلك المحنة.

وطالب عباس العالم بان ينظر نظرة احترام وتقدير للشعب الفلسطيني الذي يريد السلام على ان يترافق مع خطوات انسانية واقتصادية لدعم الشعب الفلسطيني ووقف الحصار عنه.

واضاف انه شاهد خلال جولته القصيرة مأساة حقيقة وصلت الى درجة المجاعة.

واشار الى مواجه الشعب الفلسطيني وضع صحي انساني صعب وخطير بسبب الحصار المفروض عليه.

وقال انه اطلع على معاناة الجرحى في المستشفيات من جراء اصابتهم خلال اقتحام رام الله والاعتداءات الاسرائيلية وانه استمع من العاملين في المستشفيات للنقص الحاد في الادوية والمعدات لمعالجة المرضى.

وقال ان منظمة التحرير الفلسطينية هي التي اعطت التمثيل للشعب الفلسطيني والقضية الفلسطينية بالاضافة إلى انها مرجعية الفلسطينيين جميعهم التي لا يجوز التشكيك بشرعيتها.
.
كما نفى عباس مجددا ما اعلنته وزارة الدفاع الاسرائيلية نهاية الاسبوع الماضي بانه سيتم ادخال اسلحة للسلطة الفلسطينية مؤكداأنه لم يطلب صفقات اسلحة من اي دولة او جهة وان هذا الحديث لا اساس له من الصحة على حد تعبيره.
XS
SM
MD
LG