Accessibility links

إسرائيل تهدد بسحب إقامات مسؤولين في حكومة حماس


أمهلت إسرائيل مساء أمس وزيرا وثلاثة نواب فلسطينيين من حركة حماس من سكان القدس، 30 يوما للاستقالة من مناصبهم وإلا فانه سيتم سحب بطاقات إقامتهم في المدينة وإبعادهم إلى الأراضي الفلسطينية.
اتَخذ هذا القرار وزير الداخلية الإسرائيلي روني بار-اون عضو حزب كاديما الذي يتزعمه رئيس الوزراء أيهود أولمرت.
والأربعة المعنيون بهذا الإجراء هم وزير شؤون القدس خالد أبو عرفة والنواب محمد أبو طير واحمد عطون ومحمد طوطح.
وتعليقا على القرار قال الوزير أبو عرفة إن سحب بطاقات الإقامة من شأنه أن يشكل جريمة جديدة تندرج في إطار سياسة تهويد مدينة القدس والتطهير العرقي ضد سكانها الفلسطينيين، مضيفا أن احتمال الاستقالة سابق لأوانه.
XS
SM
MD
LG