Accessibility links

إندونيسيا تواجه صعوبات في احتواء آثار وتداعيات زلزال جاوا


أعلنت وزارة الشؤون الاجتماعية الاندونيسية أن أكثر من خمسة آلاف و400 شخص لقوا مصرعهم في الزلزال الذي ضرب جزيرة جاوا.
وقد قضى سكان جزيرة جاوا ليلتهم الثالثة في العراء بالقرب من المساجد أو في المستشفيات ومنهم من قضى ليلته في مراكز إيواء مؤقتة بجانب أنقاض منازلهم، فيما جاب عشرات الآلاف من المشردين الجزيرة تحت الأمطار الغزيرة بحثا عن الطعام والمأوى.
جاء ذلك في وقت لا تزال المساعدات الإنسانية تتدفق ببطء إلى المنطقة المنكوبة حيث تقول هيئات الإغاثة الحكومية والخاصة إن توفير خيام الإيواء والمياه النقية أمر ضروري ومُلّح.
ومن المقرر أن ترسل الأمم المتحدة ثلاث مستشفيات ميدانية يضم الواحد منها 100 سرير وخياما وإمدادات طبية ومولدات كهرباء خلال الأيام الثلاثة المقبلة.
وكان الرئيس الاندونيسي سوسيلو بامبانغ يودويونو الذي نقل مكتبه بشكل مؤقت إلى يوجياكارتا في أعقاب الكارثة قد تعهد في وقت سابق بإنفاق كل أموال الإغاثة على ضحايا الزلزال، مضيفا أن أعمال إعادة الاعمار والتأهيل ستبدأ بعد أغسطس/ آب المقبل وتستمر عاما وستكلف الحكومة نحو 107 مليون دولار.
XS
SM
MD
LG