Accessibility links

الرئيس بوش يتحدث إلى الصحفيين عن الملف النووي الإيراني والعراق


تحدث الرئيس بوش إلى الصحفيين في البيت الأبيض عقب اجتماع عقده مع وزراء حكومته عن عدد من القضايا الداخلية والدولية.
وقال بوش فيما يتعلق بالعراق، إنه تحدث إلى أعضاء حكومته عن الحرب ضد الإرهاب.
وقال لهم إننا جميعا نتحمل مسؤولية كسب هذه الحرب كما قال إن عددا من أعضاء الحكومة الأميركية سيتوجهون إلى العراق لمساعدة الديموقراطية الجديدة هناك على تحقيق النجاح.
كما تطرق بوش إلى التحقيقات التي يجريها الجيش الأميركي بشأن ما ذكر عن قتل الجنود الأميركيين مدنيين أبرياء في منطقة حديثة العراقية.
وقال إن كل من تثبت إدانته في هذه التحقيقات سيلقى جزاءه، وقال إن القوات الأميركية المرابطة في العراق ستخضع لتدريبات جديدة على التعامل مع المدنيين والتصرف مهنيا وإنسانيا.
وفي الشأن الإيراني، وردا على سؤال عما إذا كانت روسيا والصين تؤيدان وجهة النظر الأميركية فيما يتعلق بملف إيران النووي، قال بوش إنه أوعز إلى وزيرة الخارجية كوندوليسا رايس كي تعلن للعالم استعداد الولايات المتحدة لتسوية هذه القضية بالطرق الديبلوماسية.
وقال إننا أوضحنا بأننا سنشارك في المحادثات إذا كانت إيران ستوقف برنامجها لتخصيب اليورانيوم بشكل يمكن التحقق منه.
وقال إنه تحدث مع الرئيس الروسي بوتين وأوضح له موقف الولايات المتحدة وأبلغه بأن الأمر متروك لإيران وعما إذا كانت ستستجيب لمطالب المجتمع الدولي، وإذا لم تفعل إيران ذلك فإننا نتوقع أن تشارك روسيا في مناقشات مجلس الأمن الدولي لهذه القضية، وقال إنه تلقى ردا إيجابيا من الرئيس بوتن.
وعن الصين، قال بوش إنه تحدث إلى الرئيس هو جينتاو وشرح له الموقف الأميركي، وقال له إن الأمر متوقف الآن على الإيرانيين لاتخاذ القرار اللازم، وإذا اختاروا عدم الاستجابة لمطالب المجتمع الدولي فقد تم وضع الأسس للقيام برد دولي فعال.
XS
SM
MD
LG