Accessibility links

المالكي يقرر تسمية وزيري الداخلية والدفاع وعرضهما على مجلس النواب الأحد المقبل


أكد نوري المالكي رئيس الوزراء العراقي أنه سيعرض اسمي وزيري الداخلية والدفاع في الحكومة الجديدة على مجلس النواب الأحد المقبل.
وأوضح المالكي أن التوافق بين جميع الكتل على تسمية الوزيرين شبه مستحيل الأمر الذي يحتم اختيار أسماء سيتم عرضها على البرلمان معتبرا أن سبب التأخر في اختيارهما حتى الآن وما أوصل الجميع إلى الطريق المسدود هو عدم توافق جميع الكتل على تسمية اسمين للمنصبين.
وأضاف المالكي أن قرار اختيار اسمين والذهاب بهما إلى مجلس النواب جاء بعد الفشل في تحقيق مبدأ الشراكة والتوافق بين كافة الكتل السياسية.
وكان رئيس وزراء العراق قد تعهد بانجاز هذه التعيينات وخصوصا أنها ضرورية للتصدي لأعمال العنف التي تشكل أولوية لدى الحكومة.
من جهة أخرى، ندد المالكي بالمذبحة التي قيل أن مشاة البحرية الأميركيين ارتكبوها ضد مدنيين في بلدة حديثة في العام الماضي، ووصفها بأنها جريمة رهيبة.
وأعلن المالكي إثر اجتماع لمجلس الوزراء تشكيل لجنة لمتابعة تداعيات الجريمة، مؤكدا رفضه مثل هذه الممارسات التي لا يمكن قبولها أو تبريرها بأي شكل.
وقال إن اللجنة ستأخذ على عاتقها طرح هذا الأمر عند مناقشة استمرار بقاء القوات المتعددة الجنسيات في العراق.
وفي تصريح منفصل، قال نائب رئيس الوزراء برهم صالح إن الحكومة العراقية سوف تتباحث مع قيادة القوات المتعددة الجنسيات حول سبل عدم تكرار مثل هذا الحادث.
وأضاف صالح إن الحكومة تريد معرفة ما حدث بالضبط، وتقديم المسؤولين عن تلك الجريمة للعدالة ومعاقبتهم وفقا لأحكام القانون.
وكان مسؤولون في وزارة الدفاع الأميركية قد ذكروا أن من المحتمل أن توجه تهم إلى بعض أفراد مشاة البحرية بما فيها تهمة قتل 24 مدنيا في بلدة حديثة في نوفمبر/تشرين ثاني الماضي بعد استكمال التحقيق في الحادث.
XS
SM
MD
LG