Accessibility links

الحرس الموالي لعباس يتولى الإشراف على المعابر في قطاع غزة قريبا


قال مسؤول في السلطة الفلسطينية الجمعة إن الحرس الرئاسي الموالي لرئيس السلطة الفلسطينية محمود عباس سيتولون قريبا مسؤولية الإشراف على نقاط العبور في قطاع غزة.
ونقلت وكالة أنباء رويترز عن سالم أبو صفية المسؤول الأمني عن المعابر الحدودية قوله إن قوات الحرس الرئاسي ستحل محل المسؤولين الحكوميين الذين يشرفون في الوقت الراهن على المعابر الحدودية في قطاع غزة.
وتأتي هذه الخطوة لضمان سيطرة محمود عباس الكاملة على معابر الحدود الفلسطينية ولدعم موقفه ضد الحكومة الفلسطينية بزعامة حركة حماس التي ظلت تشرف على تلك المعابر حتى الآن.
من ناحية أخرى، صادقت اللجنة المركزية لحركة فتح في تونس على إجراء يدعو إلى إجراء استفتاء في المناطق الخاضعة للسلطة الفلسطينية بغض النظر عما إذا تلقت اللجنة موافقة الفئات الفلسطينية الأخرى أم لا.
وكان عباس قد قال خلال زيارته إلى تونس إنه يستطيع كرئيس للسلطة أن يعلن عن إجراء الاستفتاء من أجل وضع حد للأزمة الاقتصادية التي يعاني منها الفلسطينيون.
وقال إنه ليس بحاجة لموافقة المجلس التشريعي الفلسطيني على هذا الاستفتاء لأن 160 ألف فلسطيني لا يأكلون ولا يشربون بسبب موقف الحكومة الراهنة.
وينظر إلى هذا الأجراء على أنه صفعة موجهة للحكومة الفلسطينية بقيادة حركة حماس التي طالما أعربت عن معارضتها لإجراء الاستفتاء الذي يعترف ضمنا بوجود إسرائيل.
XS
SM
MD
LG