Accessibility links

مسؤولون رفيعو المستوى في حركتي فتح وحماس يجتمعون اليوم برعاية مصرية


أعلنت مصادر في حركة فتح أن اجتماعا على مستوى رفيع بين قيادات حركتيْ فتح وحماس سيُعقد صباح اليوم الأربعاء برعاية مصرية في مدينة غزة. ويأتي هذا الاجتماع في سياق الجهود المبذولة للتخفيف من حدة الاحتقان الداخلي بين الحركتين وتطويق الأزمة .

يُذكر أن حركتي حماس وفتح تخوضان صراعا حول الصلاحيات والرؤى السياسية. وقد تزايدت الخلافات بين الفصيلين بسبب موقفهما من وثيقة الأسرى الفلسطينيين في السجون الإسرائيلية التي تدعو لإقامة دولة فلسطينية في حدود عام 1967 وتعترف ضمنيا بإسرائيل.

وفي ضوء الخلافات حول هذه الوثيقة، أعلن عباس فشل الحوار الفلسطيني- الفلسطيني وأعلن أنه سيطرح الوثيقة للاستفتاء.

وكان من المقرّر أن يعلن عباس موعد الاستفتاء يوم أمس الثلاثاء، غير أنه مدّد فترة الحوار لثلاثة أيام عقب مناشدات من بعض الزعماء العرب.

من جهته، قال رئيس الحكومة الفلسطينية إسماعيل هنية إن الحوار بين حركتي حماس وفتح حول وثيقة الأسرى لم يفشل، ولكنه يحتاج إلى مزيد من الوقت. ودعا هنية إلى مواصلة الحوار حول الوثيقة التي أبدت حماس تحفظات بشأن بنودها التي تتضمن اعترافا ضمنيا بإسرائيل.

وقال في مستهل الجلسة الأسبوعية لمجلس الوزراء في غزة إن الحوار يجب أن يستمر لأنه السبيل الوحيد لحل الخلافات وإنهاء الأزمة والاتفاق على المسائل الإستراتيجية المطروحة للبحث.

واعتبر هنية رئيس وزراء السلطة الفلسطينية المهلة التي حددها محمود عباس لحماس للموافقة على وثيقة الأسرى قبل إجراء استفتاء عليها إجراءا غير مقبول ولا يحقق المصالح الفلسطينية، وقال:
XS
SM
MD
LG