Accessibility links

أوباما يعرب عن ثقته بالفوز في انتخابات الرئاسة القادمة


أعرب الرئيس الأميركي باراك أوباما الثلاثاء عن ثقته بإعادة انتخابه في نوفمبر 2012، وذلك خلال مهرجان لجمع التبرعات لصالح حملته الانتخابية.

وقال اوباما في كلمة ألقاها قبل أقل من 11 شهرا عن موعد الانتخابات الرئاسية "هذا ما سأقوله لكم. حافظوا على عزمكم. إذا لم تتراجعوا وحافظتم على ثباتكم سنفوز". وتابع أوباما "سنفوز وهذا يعني أن الولايات المتحدة ستفوز".

ويستعد اوباما للدخول في الحملة الانتخابية في الوقت الذي يلقي الملف الاقتصادي بثقله على الاميركيين مع وصول نسبة البطالة إلى 8.6 في المئة.

وتابع الرئيس الاميركي "لا بد من الكفاح، ولن يكون الأمر عبارة عن نزهة" مضيفا "بشكل أو بآخر فان معركة عام 2012 ستكون أهم من انتخابات عام 2008".

واعتبر أوباما أن "الخيارات لا يمكن أن تكون متعارضة أكثر مما هي عليه اليوم" بين ما هو معروض على الطبقة الوسطى من قبل الديموقراطيين وما يقترحه الجمهوريون الذين يبدأون في يناير/كانون الثاني الانتخابات التمهيدية لاختيار مرشح الحزب إلى الانتخابات الرئاسية.

من ناحية أخرى، أظهر استطلاع للرأي العام الأميركي تفوق المرشح الجمهوري الأوفر حظا الرئيس السابق لمجلس النواب الأميركي نوت غينغريتش، وحاكم ولاية ماساشوسيتس السابق ميت رومني على منافسهما الديموقراطي باراك أوباما في 12 ولاية أميركية، كانت قد صوتت له في انتخابات عام 2008.

ومن بين هذه الولايات فلوريدا وبنسلفانيا وفيرجينيا وأيوا التي حقق الرئيس أوباما الفوز فيها بفارق ثمانية بالمئة من الأصوات على منافسه الجمهوري آنذاك السناتور جون ماكين.

وأظهر آخر استطلاع للرأي أجرته صحيفة يو إس توداي ومعهد غالوب تفوق رومني على أوباما بنسبة 48 في المئة إلى 43 في المئة فيما تفوق غينغريتش على أوباما بنسبة 48 في المئة إلى 45 في المئة.

XS
SM
MD
LG