Accessibility links

رئيس مجلس النواب العراقي يحمل القوات البريطانية مسؤولية تردي الأمن في البصرة


حمل رئيس مجلس النواب العراقي محمود المشهداني القوات البريطانية مسؤولية تردي الوضع الأمني في البصرة.
وفي مؤتمر صحفي عقب لقائه بلجنة الدفاع في مجلس العموم البريطاني بعد ظهر الأربعاء قال المشهداني إن البريطانيين أخفقوا في البصرة علما بأن الملف الأمني كان من مسؤوليتهم.
وفيما أكد المشهداني أنه لم يتم التطرق إلى جدولة للانسحاب لأنه من صلاحيات مجلس النواب، إلا أنه أشار إلى نية الحكومة البريطانية سحب قواتها حال الانتهاء من مسؤولياتها الأمنية وليس الاحتلالية، حسب قوله.
وأوضح المشهداني أن سبب الوجود الأجنبي في العراق هو الوضع الأمني وأن الوجود الاجنبي يؤثر على دول الجوار، لذا يجب على دول الجوار مساندة العراق أمنيا لإنهاء سبب التواجد الأجنبي على أراضيه.
XS
SM
MD
LG