Accessibility links

logo-print

صندوق النقد الدولي يدعو سوريا إلى وقف تصدير نفطها عام 2010 حرصا على اقتصادها


حذر صندوق النقد الدولي من نفاد الموارد النفطية في سوريا، داعيا إياها في تقرير لها الأربعاء إلى وقف تصدير نفطها عام 2010 لتفادي مزيد من التأثيرات السلبية على اقتصادها. وقال صندوق النقد إن الارتفاع الأخير في أسعار النفط في الأسواق العالمية انعكس إيجابا على سوريا على المدى القصير، لكن وضعها الاقتصادي سيتدهور على المدى المتوسط أو البعيد بحيث تصبح بلدا مستوردا للنفط نحو عام 2010.وأوضح أن العائدات الصافية للقطاع النفطي في سوريا ستتراجع من فائض بلغ 500 مليون دولار عام 2005 إلى عجز سيبلغ أربعة مليارات دولار عام 2010.
ويشكل النفط نحو 70 في المئة من مجموع الصادرات السورية.
XS
SM
MD
LG