Accessibility links

بوش يعلن عن مقتل الزرقاوي ويشيد باستكمال تشكيل الحكومة العراقية


أعلن الرئيس بوش مقتل الزرقاوي في العراق، وقال إن القوات الأميركية نفذت عملية عسكرية الليلة الماضية أسفرت عن مقتل الإرهابي أبو مصعب الزرقاوي في الساعة السادسة والنصف مساء بتوقيت بغداد.
وأضاف بوش أن القوات الخاصة قد استعانت بالمعلومات الاستخباراتية التي زودها بها العراقيون للتأكد من موقع الزرقاوي، ثم قامت بتنفيذ العدالة ضد أهم الإرهابيين المطلوبين في العراق.
وقال بوش في كلمة ألقاها في البيت الأبيض إن الزرقاوي كان يهدف إلى قيام حرب أهلية بين العراقيين، وإلى هزيمة الولايات المتحدة وحلفائها، وأن يحول العراق إلى ملاذ آمن يمكن تنظيم القاعدة من شن حربها على الدول الحرة، وكي يحقق هذه الأهداف عمل على بث الفرقة بين العراقيين بهدف نشوب حرب أهلية.
وأشار بوش إلى أن المهمة لا تزال صعبة، إلا أنه أكد أن الولايات المتحدة مصممة على متابعتها حتى تحقيق النصر.
من جهة أخرى، أشاد بوش باستكمال تشكيل الحكومة العراقية الجديدة ورئيس وزرائها، وقال إنها تعمل على توفير الأمن في البلاد.
وأضاف: "إن رئيس الوزراء العراقي المنتخب مصمم على هزيمة أعدائنا المشتركين، وعلى توفير الأمن وإرساء دور القانون لشعبه، وقد أعلن صباح هذا اليوم أنه انتهى من تشكيلة حكومته وتسمية الأشخاص الذين سيتلون وزارات الدفاع والداخلية والأمن القومي، هؤلاء الوزراء الجدد جزء من الحكومة الديموقراطية التي تمثل كافة العراقيين، وهم يقومون بدور حيوي ومهم."
وقال بوش إنه أكد للمالكي خلال مكالمة هاتفية دعم الولايات المتحدة لحكومته.
وأضاف: "إن الزرقاوي ميت الآن، إلا أن المهمة الصعبة والضرورية في العراق ستتواصل، ونتوقع أن يتابع الإرهابيون والمسلحون عملياتهم بدون الزرقاوي، ونتوقع أن تتواصل أيضا أعمال العنف الطائفي، إلا أن أيديولوجية الإرهاب خسرت أحد أبرز قادتها، وإن موت الزرقاوي يعد ضربة قاسية لتنظيم القاعدة ونصر في الحرب العالمية على الإرهاب، وفرصة للحكومة العراقي كي تدير كفة الصراع."
وذكر بوش أنه سيجتمع يوم الاثنين المقبل مع بعض أعضاء حكومته لمناقشة التطورات الأمنية والسياسية والاقتصادية في العراق.
XS
SM
MD
LG