Accessibility links

رامسفيلد: مقتل الزرقاوي انتصار في المعركة ضد الإرهاب في العراق وفي العالم


هنأ وزير الدفاع الأميركي دونالد رامسفيلد الحكومة العراقية على نجاحها في تحديد موقع اختباء الإرهابي أبو مصعب الزرقاوي بحيث تمكنت القوات الأميركية من تسديد ضربة جوية قضت عليه.
وقال رامسفيلد في مؤتمر صحافي عقده في مقر حلف شمال الأطلسي في بروكسيل: "مع أن مقتل الزرقاوي مهم جدا، فهو لا يعني انتهاء العنف في العراق. ويجب ألا يفهم كذلك. ولكن يجب ألا يشك أحد في أن مقتل الزرقاوي هو انتصار مهم في المعركة على الإرهاب في العراق وغيره من الدول."
وأشار رامسفيلد إلى أنه كانت للزرقاوي امتدادات وعمليات إرهابية خارج العراق.
وأضاف رامسفيلد أن الزرقاوي فشل أكثر من مرة في وقف مسيرة الديموقراطية في العراق مشددا على رمزية تزامن استكمال تشكيل الحكومة العراقية ومقتله.
واعتبر رامسفيلد مقتل الزرقاوي انتصارا كبيرا في المعركة ضد الإرهاب في العراق وفي العالم أجمع.
وأوضح رامسفيلد أن الزرقاوي كان يجسد الرؤية السوداء والسادية والمتخلفة للمستقبل وذلك بقطع الرؤوس والعمليات الانتحارية والاغتيالات العشوائية.
وحول استكمال أعضاء الحكومة العراقية، قال رامسفيلد إن نجاح رئيس الحكومة العراقية نوري المالكي في استكمال حكومته بتقديم المرشحين للمناصب الحكومية الأمنية الثلاثة يمهد الطريق أمامها لبدء تنفيذ برنامجها ومن أولوياته الأمن.
وأشار رامسفيلد إلى أن الجنرال جورج كيسي قائد العمليات في العراق أبلغه مساء الأربعاء بمقتل الزرقاوي، ولكنه رأى أن من المناسب أن يتم الإعلان عن مقتله في اليوم الذي اكتمل فيه تشكيل الحكومة العراقية.
وكان البرلمان العراقي قد وافق الخميس على تعيين الوزراء الثلاثة الذين لم تشملهم تشكيلة الحكومة العراقية في 20 من الشهر الماضي.
XS
SM
MD
LG