Accessibility links

كولدويل: الشرطة العراقية وجدت الزرقاوي على قيد الحياة قبل موته متأثرا بجروحه


قال المتحدث العسكري الأميركي في العراق الميجر جنرال وليام كولدويل في مؤتمر صحفي نقل من مقره إلى وزارة الدفاع في واشنطن الجمعة إن أبو مصعب الزرقاوي نجا من الانفجار الأولي الذي نجم عن قصف مكان وجوده شمال بعقوبة بقنبلتين زنة كل منهما 500 باوند.
وتختلف هذه الرواية من عدة جوانب عن تلك التي قدمها كولدويل في مؤتمر صحفي الخميس.وأضاف أن أفرادا من الشرطة العراقية وصلوا أولا إلى موقع الانفجار، ووجدوا أن الزرقاوي ما زال على قيد الحياة فوضعوه على حمالة.
وقال إن الجنود الأميركيين وصلوا بعد ذلك بقليل وتعرفوا عليه من شكله ومن بعض العلامات على جسمه.
وأشار كولدويل إلى أن الزرقاوي حاول أن يترك الحمالة ولكنه أعيد إليها ثم ما لبث أن فارق الحياة متأثرا بالجراح التي أصيب بها.
وأوضح كولدويل أن الجنود الأميركيين نظفوا وجه الزرقاوي الذي كان ملطخا بالدماء ثم التقطوا بعض الصور له.
وفي رد على سؤال حول اختلاف روايته الجمعة عن تلك التي أوردها الخميس، قال كولدويل إنه في مثل هذه العمليات لا تكون التقارير الأولية صحيحة مئة في المئة.
وأشار إلى أنه تم التعرف على اثنين من الأشخاص الستة الذين قتلوا في الغارة وهما الزرقاوي ومرشده الروحي الشيخ عبد الرحمن.
وقال إن القتلى الستة كانوا ثلاثة ذكور وثلاث إناث ليس بينهم أي أطفال.
XS
SM
MD
LG