Accessibility links

logo-print

استطلاع للرأي العام الأميركي يشكك بجدوى الحرب في العراق


أظهرت نتائج استطلاع للرأي العام الأميركي هذا الأسبوع أن شكوك الأميركيين بجدوى الحرب في العراق بلغت أعلى مستوى لها.
فقد أشارت نتائج الاستطلاع الذي أجري قبل أيام من مقتل الإرهابي أبو مصعب الزرقاوي أن 59 في المئة من الأميركيين يعتقدون أن قرار خوض الحرب في العراق عام 2003 كان قرارا خاطئا، وهي نسبة تزيد بـ10 نقاط عن تلك التي أظهرها استطلاع اجري في ديسمبر/كانون أول من العام الماضي.
وأشارت نتائج الاستطلاع الجديد أن شعبية الرئيس بوش انخفضت إلى مستوى آخر إذ بلغت 33 في المئة أي أقل بأربع نقاط من شعبيته في استفتاء أجري في الشهر الماضي.
هذا ولا يعرف بعد اثر مقتل الزرقاوي على آراء الأميركيين أو على شعبية الرئيس بوش، لاسيما وأنه اعتبر أهم نجاح له منذ إلقاء القبض على الرئيس العراقي المعزول صدام حسين في أواخر عام 2003.
XS
SM
MD
LG