Accessibility links

لاريجاني يعلن أن الحوافز التي قدمت لإيران تتضمن نقاطا إيجابية وأخرى سلبية


وصف علي لاريجاني مسؤول الملف النووي الإيراني مجموعة المقترحات التي عرضتها الدول الخمس دائمة العضوية في مجلس الأمن وألمانيا لحمل بلاده على التخلي عن تخصيب اليورانيوم بأنها تتضمن نقاطاً إيجابية وأخرى سلبية. وقال في تصريحات أدلى بها بعد محادثات أجراها في القاهرة مع الرئيس مبارك والأمين العام لجامعة الدول العربية عمرو موسى إنه لم يتم تحديد موعد نهائي لإيران لإبداء رأيها في المقترحات. وأكد المسؤول الإيراني حرص بلاده على الوقوف إلى جانب الدول العربية والإسلامية، مضيفاً أن برنامج بلاده النووي برنامج سلمي ويخدم مصالح تلك الدول.

هذا وقد قال ضياء الدين داوود، رئيس الحزب الناصري المعارض في مصر إن توقيت زيارة علي لاريجاني، الأمين العام لمجلس الأمن القومي الإيراني يعني ان تحولا ما قد حدث في التوجهات السياسية المصرية تجاه إيران.
وأضاف في مقابلة مع إيمان رافع مراسلة العالم الآن في القاهرة:
XS
SM
MD
LG