Accessibility links

السعودية تعلن أنها تبذل كل ما في وسعها لإعادة مواطنيها المحتجزين في غوانتانمو


أعلنت المملكة العربية السعودية أنها ستبذل ما في وسعها لإعادة مواطنيها المحتجزين في غوانتانامو لتحاكمهم فيها وفقا لقوانينها بعد إنتحار إثنين منهم.
ورغم إعلان الرئيس بوش قلقه إزاء إنتحار المحتجزيْن السعوديين وآخر يمني إلا أن هذه الحادثة أثارت العديد من التعليقات وأعادت الحديث عن ضرورة إغلاق المعتقل.
يقول جوشوا دينبو أحد محامي إثنين من المحتجزين هناك:
" إنه مكان بائس، لا يشعر الإنسان فيه إلا باليأس. فلا أمل يرجى، ويفضل أحد موكلى الموت على البقاء هناك."
إلا أن الأدميرال هاري هاريس من البحرية الأميركية يقول:
" لا أعتقد أن الإنتحار كان من قبيل اليأس، لكنه عمل منظم من أعمال الحرب."
لكن جوشوا كولانغيلو محامي ثلاثة من المحتجزين في غوانتانامو يقول:
" نظرا لأنني وجدت أحد موكلى يحاول الإنتحار العام الماضي ، فقد كنت في إنتظار هذا اليوم."
إلا أن غوهل خبير شؤون الإرهاب في لندن يقول:
" لم ينتحر هؤلاء الأفراد بسبب شعورهم باليأس ، لكنها محاولة أحكمها الثلاثة ونسقوها كى تحتل قضيتهم العناوين الرئيسية في أنحاء العالم من جديد."
XS
SM
MD
LG