Accessibility links

مجلس الأمن يقر بالإجماع تمديد مهمة لجنة التحقيق الدولية في اغتيال الحريري


أجاز مجلس الأمن الدولي بالإجماع الخميس القرار رقم 1686 الذي يقضي بتمديد مهمة لجنة التحقيق الدولية في اغتيال رفيق الحريري حتى 15 يونيو/حزيران من العام المقبل.
ويدعو القرار لجنة التحقيق إلى تقديم مساعدة فنية إلى السلطات اللبنانية في التحقيقات التي تجريها في اعتداءات إرهابية أخرى ارتكبت في لبنان منذ الأول من أكتوبر/تشرين أول عام 2004.
وكان رئيس اللجنة القاضي سيرج براميرتز قد طلب في تقريره المرحلي الأخير الذي سلمه إلى الأمم المتحدة يوم السبت الماضي تمديد عمل لجنته لكي تتمكن من انجاز مهمتها.
وفي التقرير الذي تلاه براميرتز أمام مجلس الأمن الدولي الأربعاء، أشار إلى وجود صلات محتملة بين اغتيال الحريري و14 اعتداء آخر شهدها لبنان منذ الأول من أكتوبر/تشرين أول عام 2004.
وقال إن السلطات اللبنانية التي تحقق في تلك الاعتداءات تفتقر إلى قدرات التحليل الجنائي لجمع الأدلة وتحليلها بشكل فاعل.
وفي السياق ذاته، أعرب وزير الاتصالات اللبناني مروان حمادة عن أمله في أن ينتهي التحقيق في اغتيال رفيق الحريري في غضون عام، وذلك في تعليقه على قرار مجلس الأمن الدولي تمديد مهمة لجنة التحقيق الدولية لمدة عام، وتوسيع مهمتها لتشمل كافة التفجيرات التي أعقبت حادث الاغتيال.
وأشار حمادة في حديث لـ"العالم الآن" إلى أن التمديد جاء لمصلحة حرية ومسار التحقيق.
وكان براميرتز قد أعلن أن اللجنة توصلت إلى روابط بين اغتيال الحريري و14 من الهجمات الأخرى.
XS
SM
MD
LG