Accessibility links

الطالباني يؤيد إجراءات تنفيذ خطة أمن بغداد ومشروع المصالحة الوطنية


أكد الرئيس العراقي جلال الطالباني تأييده الإجراءات التي اتخذنها الحكومة لتنفيذ خطة أمن بغداد ومشروع المصالحة الوطنية الذي يتبناه رئيس الوزراء العراقي نوري المالكي.
مراسل "العالم الآن" في بغداد حيدر القطبي والتفاصيل:

كما أشاد عضو مجلس النواب العراقي عن كتلة الائتلاف الموحد حيدر العبادي بالخطة الأمنية التي تطبق في بغداد. ولفت في حديث لـ"العالم الآن" إلى أن تلك الخطة حققت نجاحات كبيرة بالرغم من أعمال القتل والاختطاف.
وأشار العبادي إلى وجود خطة موضوعة للبصرة إلا أنه استبعد سرعة تفاعل البريطانيين لتطبيقها.
في المقابل، قال رئيس الكتلة البرلمانية للقائمة العراقية الوطنية حميد مجيد موسى إن الكتلة تتبنى مبدأ الحوار الوطني كأساس للاستقرار السياسي.
على الصعيد الأمني، أطلقت القوات الأميركية سراح 500 معتقل عراقي كانوا محتجزين في العراق وذلك في ضوء المبادرة التي أطلقها المالكي لتحقيق المصالحة الوطنية في البلاد.
وقال مسؤول في وزارة العدل العراقية لوكالة الصحافة الفرنسية أن الدفعة الرابعة من المعتقلين الذين أفرج عنهم الاثنين كانوا محتجزين في سجن بوكا جنوب العراق وسجن سوسا في السليمانية شمالا وسجن أبو غريب غرب بغداد.
من جهة أخرى، تظاهر حوالي ثلاثة آلاف عراقي في مدينة كربلاء احتجاجا على اعتقال القوات الأميركية رئيس مجلس المحافظة عقيل الزبيدي.
وحذر الشيخ محمد الحسناوي أحد منظمي المظاهرة الأميركيين من تفجر غضب الجماهير إذا لم يطلق سراح رئيس المجلس.
وطالب الحسناوي مجلس المحافظة بإعلان إضراب عام في دوائر المحافظة وتعليق أعمال المجلس حتى يتم الإفراج عن الزبيدي.
وكانت قوة أميركية وعراقية قد اعتقلت الزبيدي الذي ينتمي إلى حزب الفضيلة الإسلامي من منزله وسط مدينة كربلاء كما اعتقلت قاصد كريم عضو مجلس المحافظة ومسؤول اللجنة الأمنية بتهمة دعم الإرهاب.
XS
SM
MD
LG