Accessibility links

logo-print

تفجيرات في العراق تسفر عن وقوع قتلى وجرحى واليابان تسحب قواتها


أدى انفجار سيارة ملغومة داخل سوق شعبية في بغداد الثلاثاء إلى مقتل سبعة أشخاص.

وفي البصرة أسفر تفجير انتحاري استهدف تجمعا للمسنين وذوي العاهات كانوا ينتظرون تسلم رواتبهم، عن إصابة خمسة أشخاص بجراح.

هذا وقد أكد وزير الدفاع العراقي عبد القادر العبيدي نجاعة الخطة الأمنية التي تنفذها القوات العراقية بدعم من القوات البريطانية في مدينة البصرة.
وقال خلال مؤتمر صحفي مشترك مع نظيره البريطاني ديس براون إن تلك العمليات ساعدت في الحد من عدد الهجمات.
من جانبه أكد ديس براون أن انسحاب القوات البريطانية من العراق رهن بمدى قدرة القوات العراقية على تولي المسؤولية الأمنية.

من ناحية أخرى، أصدرت اليابان أوامر لقواتها بالانسحاب من العراق الثلاثاء، معلنة انتهاء مهمتها الإنسانية بنجاح.
وقال رئيس الوزراء الياباني جونيشيرو كوزومي إن القوات البالغ قوامها 600 جندي، ساهمت منذ عام 2004 في بناء البنى التحتية، متعهدا بتقديم المزيد من المساعدات لإعادة إعمار العراق.
وأكد رئيس الوزراء الياباني وقوف بلاده إلى جانب الولايات المتحدة مشيرا إلى أن التحالف بين البلدين سيستمر.
هذا فيما أعلن وزير الدفاع الياباني فوكشيرو ناكاجا أن انسحاب القوات سيستغرق عدة أسابيع.
XS
SM
MD
LG