Accessibility links

logo-print

أثيوبيا تنفي دخول قواتها الحدود مع الصومال وأميركي يؤكد صحة الخبر


نفت أثيوبيا الاتهامات التي وجهها ائتلاف المحاكم الإسلامية في الصومال والتي قالت إن 50 مدرعة أثيوبية اتجهت نحو مدينة بيدوا بعدما دخلت جنوب الصومال يوم السبت الماضي.
لكن ديفيد شن سفير الولايات المتحدة السابق في أثيوبيا أعرب عن اعتقاده بصحة المعلومات وقال إن إثيوبيا عادة
ما ترسل عددا من القوات إلى خارج حدودها كلما شعرت أن هناك خطرا يهدد حدودها التي تبلغ ألف ميل. وقال إنه يعتقد أيضا أن الخبر صحيح لأن الرئيس يوسف يتمتع بعلاقات حميمة مع أثيوبيا. وقال البعض إن حكومته المؤقتة ستحصل على مساعدات من أثيوبيا.
ويقول مايكل واينستاين الخبير الأميركي في شؤون القرن الأفريقي إنه إذا تأكد من أن أثيوبيا أرسلت بالفعل قوات إلى الصومال فهذا يعني أن أديس أبابا قلقة جدا من توسع الحركة الإسلامية في الصومال.
XS
SM
MD
LG