Accessibility links

ناشطون وخبراء أميركيون يحذرون من تدهور الأوضاع في دارفور


تظاهر الناشطون في عدد من المدن الأميركية الثلاثاء للدعوة إلى إحلال السلام في إقليم دارفور غربي السودان.
وفي الوقت نفسه، عقد عدد من الخبراء للنظر في العقبات التي تحول دون تنفيذ اتفاقية السلام التي وقعتها حكومة الخرطوم والجماعات المتمردة.
وقد وصف كينيث بيكون هو مساعد سابق لوزير الدفاع الأميركي والرئيس الحالي للوكالة الدولية لغوث اللاجئين الوضع الحالي في دارفور بأنه محفوف بالمخاطر.
"نبذل جهودا دبلوماسية وإنسانية مكثفة - وقد أسفرت المساعي الدبلوماسية عن اتفاق سلام لكنه لم يجلب السلام. حقيقة الأمر أن الأوضاع أصبحت أسوأ في العديد من المجالات."
وسلم بيكون بتدهور الوضع الإنساني لسببين أولهما عدم توفر الموارد المالية لبرنامج الغذاء العالمي والثاني صعوبة توصيل إمدادات الإغاثة الإنسانية إلى معظم مناطق دارفور لتدهور الوضع الأمني.
XS
SM
MD
LG