Accessibility links

logo-print

بوش: على إيران الرد على العرض الدولي خلال أسابيع


قال الرئيس بوش وزعماء الاتحاد الأوروبي إن موقفهم من إيران موقف موحد، وتعهدوا بالعمل معا على حل المشكلات بينهما فيما يتصل بالقضايا التجارية ومصير معتقل غوانتانامو.

وعن الجدل الدائر حول برنامج إيران النووي قال بوش إن تعاون المجتمع الدولي حاسم لحل تلك المشكلة.

" من المهم أن تنظر قيادة إيران إلى العالم وتقول إن أميركا وأوروبا وروسيا والصين متحدون في رغبتهم المشتركة ألا تطور إيران أسلحة نووية."

وكانت إيران قد أعلنت أنها سوف ترد على صفقة الحوافز الغربية بحلول أغسطس/ آب القادم. لكن الرئيس بوش قال إنها مدة طويلة. وشدد بوش من جديد على أن أمام طهران أسابيع وليس شهورا للرد على تلك المقترحات.

"لا يتعين على إيران أن تضيع كل هذا الوقت لتحليل ما إذا كانت الصفقة مقبولة."

وفي ختام القمة الأميركية الأوروبية في فيينا عقد الرئيس بوش مؤتمرا صحفيا مع رئيس المفوضية الأوروبية خوسيه باروسو والمستشار النمساوي ولفغانع شوسيل.

وقد أعرب كلاهما عن قلقهما من التقارير التي تتحدث عن سوء معاملة المعتقلين في قاعدة غوانتانامو.

وقال الرئيس بوش إنه أبلغهما بأنه يريد إغلاق المعتقل بمجرد الانتهاء من إعداد خطة تستهدف إعادة البعض إلى أوطانهم ومحاكمة البعض الآخر.
XS
SM
MD
LG