Accessibility links

logo-print

توقع إتمام المرحلة الثانية من صفقة تبادل الأسرى بين إسرائيل وحماس الأحد


قالت مصادر رسمية إسرائيلية إن المرحلة الثانية من صفقة تبادل الأسرى بين حركة المقاومة الإسلامية (حماس) وإسرائيل ستتم الأحد المقبل برعاية مصرية.

ونشرت مصلحة السجون الإسرائيلية أسماء 550 سجينا فلسطينيا تشملهم المرحلة الثانية وذلك بهدف إفساح المجال للإسرائيليين للاعتراض على أي من الأسماء المنشورة أمام المحكمة الإسرائيلية العليا.

ومن المنتظر أن يشرف مسؤولون من الاستخبارات المصرية على عملية استلام السجناء الفلسطينيين من السجون الإسرائيلية حتى وصولهم إلى مقار إقامتهم في الأراضي الفلسطينية سواء في قطاع غزة أو الضفة الغربية.

في الوقت نفسه، ذكرت المصادر الإسرائيلية لوكالة الصحافة الفرنسية أن قائمة السجناء الفلسطينيين تم اختيارها من قبل الحكومة الإسرائيلية بالتنسيق مع الحكومة المصرية وفقا لما ورد في اتفاق الصفقة، مشيرة إلى أن كافة السجناء الذين سيتم إطلاق سراحهم لا يوجد من بينهم أي شخص أدين بقتل إسرائيلي.

وأضافت المصادر أن أغلب السجناء ينتمون إلى حركة فتح والجبهتين الشعبية والديموقراطية ولا يوجد بينهم من ينتمي إلى حركتي حماس أو الجهاد الإسلامي.

كانت المرحلة الأولى من صفقة تبادل الأسرى، قد جرت في 18 أكتوبر/تشرين الأول الماضي وشملت إطلاق سراح 477 سجينا فلسطينيا مقابل الإفراج عن الجندي الإسرائيلي غلعاد شاليت.

صلاح الحموري

من جهة أخرى، أفادت المصادر الإسرائيلية بأن الأسير الفرنسي الفلسطيني صلاح حموري سيطلق سراحه في إطار المرحلة الثانية من صفقة تبادل الأسرى. وأضافت المصادر أن الحموري يحمل الرقم 524 على اللائحة التي تضم 550 سجينا فلسطينيا.

وكان الزعيم الروحي لحزب شاس الإسرائيلي الحاخام عوفاديا يوسف قد أعرب الأحد عن تأييده للإفراج عن حموري المتهم بأنه خطط لاغتياله، بعد زيارة للسفير الفرنسي لدى إسرائيل كريستوف بيغو له.

وقد اعتقل حموري (26 سنة) المولود في القدس من أم فرنسية وأب فلسطيني، في 13 مارس/آذار من عام 2005.

وعام 2008، وجهت محكمة عسكرية إسرائيلية له تهمة التخطيط لاغتيال الزعيم الروحي لحزب شاس المتطرف، وحكم عليه بالسجن سبع سنوات لكنه دفع دائما ببراءته.

وقالت والدته دنيز حموري لوكالة الصحافة الفرنسية إنها تلقت اتصالا من احد مستشاري الرئيس الفرنسي نيكولا ساركوزي من باريس يبلغها بأن اسم ابنها على قائمة السجناء الذين سيتم الإفراج عنهم.

XS
SM
MD
LG