Accessibility links

البنتاغون: سحب عدة فرق من القوات في العراق قبل نهاية العام الجاري


نقلت صحيفة نيويورك تايمز عن مسؤول في وزارة الدفاع قوله إن الوزارة تعتزم سحب عدة فرق من الجنود الأميركيين في العراق قبل نهاية العام الجاري.
وكان قائد القوات الأميركية في العراق الجنرال جورج كيسي قد قدم إفادة سرية في البنتاغون هذا الأسبوع شرح فيها خطته لتقليل عدد الوحدات الأميركية العاملة في العراق من 14 إلى 5 أو 6 وحدات قبل نهاية العام المقبل. وقالت نيويورك تايمز إن سحب الجنود سيبدأ في سبتمبر أيلول المقبل.
وسيتم سحب فرقتين قوام كل منها ثلاثة آلاف و500 جندي من العراق بحلول سبتمبر/ أيلول، دون أن يتم استبدالهم بجنود إضافيين.
ولا تشكل تلك الوحدات القتالية سوى أقلية من عدد الجنود الموجودين في العراق والبالغ عددهم 127 ألف جندي.
وجرت في الكونغرس هذا الأسبوع عدة مناظرات بين الجمهوريين والديموقراطيين حول تحديد جدول زمني لسحب الجنود من العراق، ورفض النواب اقتراحيْن تقدم بهما الديموقراطيون لتحديد جدول زمني للإنسحاب.
من ناحية أخرى، وتعليقاً على ما نشرته صحيفة نيو يورك تايمز حول قيام الجنرال جون كيسي بوضع خطة للبدء في خفض عدد القوات الأميركية في العراق اعتباراً من سبتمبر أيلول المقبل، قال الميجور جنرال وليام كولدويل، المتحدث باسم القوات الأميركية في العراق في تصريحات أدلى بها لراديو سوا:
"هذا ما ظل الجنرال كيسي يردده دائماً، فمع ازدياد قدرة القوات العراقية وكفاءتها وقيامها بتنفيذ عمليات عسكرية مستقلة، ستقل الحاجة لوجود قوات التحالف هناك".
وأكد قائلاً:
"بنهاية عام 2006 سيقل عدد قوات التحالف في العراق، لأن كفاءة وقدرات قوات الجيش والشرطة العراقية على الاضطلاع بمهامها تزداد يوماً بعد يوم.
XS
SM
MD
LG