Accessibility links

شتانماير يؤكد صعوبة انتظار شهرين للرد الإيراني على الحوافز الدولية


أعلن وزير الخارجية الألمانية فرانك والتر شتانماير أنه من غير الممكن أن تنتظر الدول الست التي قدمت عرض الحوافز إلى إيران لحثها على التخلي عن عمليات تخصيب اليورانيوم شهرين آخرين إلى حين تقديم الرد الإيراني.
وكان الرئيس الإيراني قد قال الأسبوع الماضي إن بلاده سترد على الصفقة بحلول 22 من أغسطس/آب المقبل مما دعا الرئيس بوش إلى اتهام طهران بالمماطلة.
وقد التقى وزير الخارجية الإيرانية منوشهر متقي نظيره الألماني شتاينماير في برلين يوم السبت الماضي، وقال عقب المقابلة إن هناك نقاطا غير واضحة في العرض وأن إيران لديها تساؤلات.
وقد أعرب شتاينماير عن أمله في أن يجيب المنسق الأعلى للسياسة الخارجية للاتحاد الأوروبي خافيير سولانا عن التساؤلات الإيرانية في وقت لاحق من الأسبوع الحالي.
يذكر أن الرئيس الإيراني محمود أحمدي نجاد دعا الأطراف الدولية المعنية بملف بلاده النووي إلى التهدئة من أجل التوصل إلى تسوية مقبولة للجميع.
مراسل "العالم الآن" في طهران أحمد أمين والتفاصيل:
XS
SM
MD
LG