Accessibility links

logo-print

مجموعات عراقية مسلحة ترفض خطة المالكي للمصالحة الوطنية


أكدت أبرز المجموعات المسلحة في العراق وبينها تنظيم القاعدة في بيانين نشرا على موقع إسلامي على شبكة الانترنت أنها ماضية فيما أسمته بالجهاد بعد إعلان رئيس الوزراء العراقي نوري المالكي خطة المصالحة الوطنية.

وقد صدر البيان الأول عن مجلس شورى المجاهدين والذي يضم تنظيم القاعدة. ووصف هذا البيان خطة المالكي بأنها خطة وثنية وخبيثة.

إلى ذلك رفضت حركة المقاومة الإسلامية التي تضم عناصر من حزب البعث المنحل خطة المصالحة في بيان نشر على الموقع نفسه. وقالت حركة المقاومة الإسلامية أن الخطة تتجاهل المشكلة الرئيسية المتمثلة بوضع حد لما أسمته بالاحتلال.

وقد وصف السفير العراقي في واشنطن سمير الصميدعي الأجواء السائدة في واشنطن بأنها إيجابية، مؤكدا أن الإدارة الأميركية تدعم عملية المصالحة وجهود الحكومة العراقية الجديدة لتثبيت الأمن والاستقرار. وقال في حديث مع "العالم الآن":
XS
SM
MD
LG