Accessibility links

قائد لواء أميركي يعترف بازدياد الهجمات في منطقة بغداد رغم تنفيذ خطة أمنية واسعة


قال جيفري سنو قائدُ اللواء الأول في الجيش الأميركي إن الأسابيع الأخيرة شهدت ارتفاعا في عدد الهجمات التي يقوم بها المسلحون في منطقة بغداد على الرغم من تنفيذ الخطة الأمنية الواسعة ونشر آلاف العناصر العسكرية في هذه المنطقة. غير أنه أوضح أن ذلك الارتفاع كان مرتقبا.
"أعتقد أنه منذ أن شرعنا في تنفيذ عملية "معا إلى الأمام" تضاعف عدد الهجمات والسبب في ذلك إلى حد ما هو أننا بذلنا جهودا وتريثنا لبعض الوقت من أجل إبلاغ الشعب العراقي بتلك العمليات، حيث علِم بها المتمردون أيضا، وأعتقد أنه كان لذلك تأثيرٌ على العمليات".
وأكد سنو أن القوات العراقية والأميركية تحرز تقدما ملحوظا ومطرِدّا لدحر المتمردين وتثبيت الأمن بالإضافة إلى تدريب القوات العراقية.
" لقد تمكنا من توسيع عمليات قوات التحالف إلى غرب بغداد بسبب فعالية القوات العراقية المتزايدة واستطعنا عرقلة الجماعات المتمردة والطرق التي يستخدمونها للتحرك عبر بغداد ومنعهم من الحصول على مناطق دعم حساسة وتدميرِ مخابئ أسلحتهم".

XS
SM
MD
LG