Accessibility links

logo-print

وزير خارجية ماليزيا يهاجم العمليات العسكرية الإسرائيلية واحتجاز الفلسطينيين


طالب وزير خارجية ماليزيا حامد البار الذي يزور عمان حاليا السبت بإطلاق سراح المسؤولين الفلسطينيين المحتجزين لدى إسرائيل. وذكرت وكالة أنبا بترا أن البار "هاجم العمليات العسكرية الإسرائيلية في الأراضي الفلسطينية واحتجاز المسؤولين الفلسطينيين مطالبا بإنهائها والعودة إلى الديبلوماسية كوسيلة لحل المشكلات". ووصف الوزير الماليزي ما يحدث في الأراضي الفلسطينية "بأنه مخيب للآمال واستفزاز غير متناسب مع الحدث الذي سببه" وذلك أثناء حفل تسليم تبرع مالي لبلدية جنين بالسفارة الماليزية في عمان. وتابعت الوكالة أن البار سلم خلال الحفل احد أعضاء المجلس البلدي في مدينة جنين مبلغ 286 ألف دولار أميركي، كما طالب بإطلاق سراح المسؤولين الفلسطينيين المحتجزين لدى إسرائيل وبينهم رئيس بلدية جنين حاتم جرار. وأكد البار أن بلاده بوصفها الرئيسة الحالية لمنظمة المؤتمر الإسلامي ومنظمة دول عدم الانحياز "تريد أن ترى السلام يتحقق وان تعود عملية السلام إلى مسارها"، مشددا على أن "السلام لا يبنى على استمرار احتلال أراضي الغير". وقال أن "إسرائيل دولة محتلة وفلسطين تحت الاحتلال".
وكان الجيش الإسرائيلي قد اعتقل يوم الخميس الماضي نحو 64 سياسيا من حركة حماس بينهم ثمانية وزراء و 24 نائبا إسلاميا. وكان وزير خارجية ماليزيا وصل إلى عمان الجمعة في زيارة رسمية تستغرق ثلاثة أيام يلتقي خلالها كبار المسؤولين للبحث في عدد من المسائل الثنائية.
XS
SM
MD
LG