Accessibility links

logo-print

نواب في البرلمان البريطاني يتحدثون عن تدهور الوضع الأمني في العراق وأفغانستان


حذر نواب في البرلمان البريطاني الاحد من ان تنظيم القاعدة يشكل تهديدا "وحشيا" متزايدا على بريطانيا، مؤكدين ان الوضع الامني المتدهور في العراق يوفر للمتطرفين الاسلاميين مكانا مهما جدا للتدريب. وذكرت لجنة الشؤون الخارجية في البرلمان في تقرير حول "الحرب على الارهاب" ان مواجهة تهديد الارهاب الدولي اصبحت اكثر صعوبة. وقالت اللجنة ايضا ان اي عمل عسكري ضد ايران قد يكون له "عواقب خطيرة للغاية" في انحاء الشرق الاوسط وتمتد الى مناطق اخرى. وأضاف التقرير المتشائم أن الوضع الامني تدهور في العراق وافغانستان حيث تنتشر القوات البريطانية. وتابع "رغم عدد من النجاحات في استهداف قيادات القاعدة وبنيتها التحتية، الا ان خطر الارهاب الدولي سواء من القاعدة او غيرها من الجماعات المرتبطة بها، لم يقل بل وربما ازداد".
XS
SM
MD
LG