Accessibility links

logo-print

فيفا يفتح تحقيقا حول مشاركة فرينغز في اشتباك عقب نهاية مباراة الأرجنتين وألمانيا


أعلن الاتحاد الدولي لكرة القدم (فيفا) الأحد انه سيفتح تحقيقا بحق لاعب وسط منتخب ألمانيا لكرة القدم تروستن فرينغز الذي يشتبه بأنه وجه لكمة إلى المهاجم الأرجنتيني خوليو كروز بعد مباراة المنتخبين الجمعة في ربع نهائي مونديال 2006 والتي انتهت بفوز ألمانيا بركلات الترجيح 4-2 .

وقال المتحدث باسم الفيفا اندرياس هارين: "بعد رؤية الصور التلفزيونية، قررت لجنة الانضباط في الاتحاد الدولي فتح تحقيق ضد فرينغز."

وتم الحصول على هذه الصور من شركة الإنتاج "اتش بي اس" التي تصور جميع مباريات مونديال 2006 وتوزعها على الناشرين، وقال هارين في هذا الصدد "إن هذه الصور لم تبث مباشرة لان هناك عدة كاميرات تقوم بالتصوير يختار المخرج منها ما يريد بثه في الحال".

وتظهر الصور فرينغز وهو يوجه لكمة إلى كروز بعد تنفيذ الركلات الترجيحية حيث اشتبك عدد من اللاعبين والمسؤولين الفنيين، وتلقى الألماني بير ميرتيساكر ركلة عنيفة بالقدم على أسفل بطنه.

وسارع فرينغز إلى توضيح الأمر في تصريح لصحيفة كرايز تسايتونغ سيكه التي تصدر الاثنين قائلا "وجدت نفسي في معمعة حيث تنهال الضربات وأصابني منها اثنتان ما حملني على وضع يدي أمامي بهدف حماية نفسي ولم أقم بأكثر من ذلك".

XS
SM
MD
LG