Accessibility links

logo-print

تجديد الثقة بمدرب المنتخب السعودي والموافقة على اعتزال الجابر


قررت لجنة المنتخبات السعودية وشؤون اللاعبين برئاسة الأمير نواف بن فيصل نائب الرئيس العام لرعاية الشباب ونائب رئيس الاتحاد السعودي لكرة القدم الموافقة على اعتزال قائد المنتخب وفريق الهلال سامي الجابر.

كما وافقت اللجنة أيضا على رفع الإيقاف عن اللاعب محمد نور الذي صدر بحقه قرار إيقاف نهاية الموسم الماضي والسماح له بالمشاركة مع ناديه.

وجددت اللجنة ثقتها في البرازيلي باكيتا مدرب المنتخب السعودي الأول وكذلك في الجهاز الإداري بعد الاطلاع على التقارير الإدارية والفنية والطبية التي قدمت عن مشاركة المنتخب في نهائيات كأس العالم وأبدت اللجنة عددا من الملاحظات على بعض الجوانب لتلافي تكرارها مستقبلا.

كما كلفت الجهازين الفني والإداري للمنتخب بتقديم برنامج إعدادي متكامل لمدة أربع سنوات يكون الهدف منه الاستعداد الأمثل لكأس آسيا القادمة ثم الاستعداد لكأس العالم 2010 التي ستقام في جنوب أفريقيا.

وشدد الأمير نواف بن فيصل على انه يجب أن يتضمن البرنامج مباريات ودية دولية لا تقل عن خمس مباريات ودية في السنة إضافة إلى المشاركة في الدورات بهدف تنويع المدارس الكروية التي سيقابلها المنتخب السعودي والاستفادة من جدول المباريات الودية الموضوعة من قبل الاتحاد الدولي "الفيفا" للعب مع المنتخبات العالمية التي تضم في صفوفها نجوما محترفين عالميين من أوروبا والدول المتقدمة لزيادة قوة الاحتكاك ورفع مستوى لاعبي المنتخب السعودي على أن تدرج المشاركات الخليجية والعربية القادمة ضمن برنامج الإعداد لمنتخب قوي لكأس العالم 2010.

وأوصت اللجنة بضرورة الاستفادة من خبرات عدد من اللاعبين الدوليين العالميين والمدربين وأخصائي اللياقة لتقديم وشرح تجربتهم للاعبين والمختصين في الأندية السعودية من خلال تنظيم ندوات ومحاضرات تقام لهم في مختلف مناطق السعودية.

وتمت الموافقة أيضا على مشاركة المنتخب السعودي في البطولة العربية التاسعة، وأوضحت اللجنة في ختام اجتماعها أنها رصدت جميع الآراء والملاحظات التي صاحبت وأعقبت مشاركة المنتخب في نهائيات كأس العالم لأخذها في الحسبان مقدرة للجميع حرصهم على المنتخب .

المصدر: AFP

XS
SM
MD
LG