Accessibility links

منظمة أوبك تقرر رفع سقف إنتاجها من النفط



وافقت منظمة الدول المصدرة للبترول "أوبك" على رفع إنتاجها من النفط لأول مرة منذ ثلاث سنوات في اجتماعها الأخير إلى 30 مليون برميل يوميا، رغم المخاوف من التأثيرات السلبية المتوقعة على الاقتصاد العالمي بعد أن تجاوز أعضاؤها حصص الإنتاج المقررة للاستفادة من ارتفاع الأسعار.
وقال جون هول محلل الشؤون النفطية المستقل لوكالة الصحافة الفرنسية عقب اجتماع أوبك في فيينا الأربعاء إن "ما فعلوه كان التصديق على إنتاجهم الزائد عن الحصص المقررة. لقد شرعنوا زيادة الإنتاج".
فيما أشار محللون إلى أن الإبقاء على سقف الإنتاج الحالي لن يؤثر بشكل كبير على أسعار النفط العالمية، حيث لا يمكن التنبؤ بعدم حدوث أي اضطرابات جديدة قد ترفع الأسعار.
وعللت المنظمة رفع إنتاجها بعدم وضوح الموقف إزاء الطلب العالمي للطاقة، التي تنتج دولها الـ12 نحو ثلث إمدادات العالم من النفط.
وجاء قرار أوبك بعد أن أوردت الوكالة الدولية للطاقة الثلاثاء أن المنظمة أنتجت فعليا 30.68 مليون برميل يوميا الشهر الماضي، فيما تجاوزت السعودية والكويت حصتيهما المقررتين، رغم أن ليبيا أخذت تعاود إنتاجها وصولا إلى مستويات إنتاجها قبل الحرب.
وانخفض سعر خام نيويورك الخفيف تسليم يناير/كانون الثاني بقيمة 5.19 دولارا عن سعر الإغلاق الثلاثاء حيث بلغ سعره 94.95 دولارا للبرميل، قبل أن يعاود الارتفاع 37 سنتا للبرميل الخميس.
وفي لندن انخفض سعر خام برنت بحر الشمال ليناير/كانون الثاني 4.48 دولارا ليصل إلى 105.02 دولارا للبرميل، وارتفع الخميس 55 سنتا.
ورغم انخفاض نمو الطلب على النفط، استمرت الأسعار مرتفعة بسبب الأزمات السياسية في الشرق الأوسط الغني بالنفط، خاصة ما يتعلق بإيران ثاني اكبر بلد منتج للنفط في أوبك.
وأوردت الوكالة الدولية للطاقة أن أزمة ديون منطقة اليورو أضرت بنمو الطلب على النفط، بينما خفضت أوبك قليلا من توقعاتها لعام 2012.

XS
SM
MD
LG