Accessibility links

logo-print

برشلونة يهيمن على جوائز مجلة "ورلد سوكر"


هيمن فريق برشلونة الأسباني لكرة القدم على جوائز مجلة "ورلد سوكر" السنوية إذ حصل ليونيل ميسي على جائزة أفضل لاعب في العالم ونال بيب جوارديولا جائزة مدرب العام كما اختير الفريق الكتالوني الفائز بالدوري الاسباني ودوري أبطال أوروبا لكرة القدم عام 2011 كأفضل فريق في العام.

ونال ميسي أكثر من 60 في المئة من الأصوات في الاقتراع السنوي لقراء المجلة البريطانية من أكثر من 40 دولة وهو رقم قياسي منذ انطلاق الجائزة في 1982. وهذه هي ثاني مرة يحصل فيها اللاعب الأرجنتيني البالغ عمره 24 عاما على الجائزة منذ عام 2009.

وجاء البرتغالي كريستيانو رونالدو لاعب ريال مدريد في المركز الثاني بفارق كبير بحصوله على 9.3 في المئة من الأصوات بينما احتل تشابي زميل ميسي في برشلونة وصاحب الجائزة العام الماضي المركز الثالث.

وتصدر جوارديولا المدير الفني لبرشلونة التصويت على جائزة مدرب العام متقدما على أوسكار تاباريز الذي قاد منتخب أوروغواي لإحراز لقب بطولة أمم أميركا الجنوبية (كوبا أميركا)، بينما جاء أليكس فيرجسون في المركز الثالث عقب قيادته مانشستر يونايتد للقب الدوري الانجليزي الممتاز ونهائي دوري أبطال أوروبا.

وفاز برشلونة بسهولة بجائزة فريق العام بفارق كبير عن منتخب أوروغواي وفريق بورتو صاحب المركز الثالث الذي نال ثنائية الدوري والكأس في البرتغال بالإضافة لكأس الأندية الأوروبية في الموسم الماضي.

كما اختير البرازيلي الشاب نيمار لاعب سانتوس كأفضل لاعب صاعد هذا العام.

XS
SM
MD
LG