Accessibility links

إيران تتمسك بحقها في تخصيب اليورانيوم وتعلن أن ردها لن يكون جاهزا قبل 20 يوليو


أعادت إيران التأكيد مجددا على رفضها تعليق تخصيب اليورانيوم، ووصفت الاقتراح الذي تقدمت به الدول الكبرى بأنه غير منطقي.

وكانت الدول الكبرى قد طلبت من إيران تقديم رد سريع على عرضها قبل قمة دول الثماني المزمع عقدها في الفترة من 15 إلى 17 من يوليو/ تموز في سانت بطرسبرغ في روسيا.

وقال كبير المفاوضين علي لاريجاني إن تحديد موعد لإعطاء الرد على هذا المطلب لن يساعد في حل المشكلة، وأكد أنه لن يبحث هذه المسألة خلال لقائه المرتقب غدا الأربعاء مع منسق السياسة الخارجية للاتحاد الأوروبي خافيير سولانا لمناقشة رزمة الحوافز الغربية.

وشدّد لاريجاني على أن بلاده ستتحلى بالمرونة اللازمة في محادثاتها مع الأطراف المعنية حول ملفها النووي، لكنه قال إن هذه المرونة لا يجب أن تعني تجاوز الخطوط الحمراء.

وكان المتحدث باسم الخارجية الإيرانية حميد رضا آصفي قد قال إن تحديد جدول زمني للردّ على الاقتراحات ليس هو المشكلة.

وأوضح أن لجانا متخصصة تدرس بدقة ما تضمنه العرض الدولي ورجح أن يكون ردّ بلاده جاهزاً بعد 20 يوليو المقبل.

ولفت آصفي إلى أن ما قدمته الدول الست يكتنفه بعض الغموض ويجب مناقشته مع الجانب الأوروبي.

ونفت طهران أنها تحاول إضاعة الوقت قبل الرد على حزمة الحوافز الدولية.
XS
SM
MD
LG