Accessibility links

logo-print

واشنطن تحذر كوريا الشمالية من أي نشاط استفزازي وتنصحها بالعودة إلى طاولة المفاوضات


حذر وكيل وزارة الخارجية الأميركية للشؤون السياسية نيكولاس بيرنز كوريا الشمالية من عواقب القيام بأي نشاط استفزازي، وطالبها بالعودة إلى طاولة المحادثات السداسية.

وجاءت تحذيرات بيرنز ردا على التقارير التي أشارت إلى أن كوريا الشمالية ربما تستعد لإطلاق صاروخ طويل المدى وهي عملية وصفها المسؤول الأميركي بأنها خطوة لا تتسم بالحكمة.

ووجه بيرنز النصح لبيونغ يانغ مشيرا إلى أنه لن يكون من الحكمة أن يعمد الكوريون الشماليون إلى إطلاق الصاروخ. لكنه قال إنه من غير الممكن التكهن بتصرفات نظام الحكم الشيوعي في بيونغ يانغ.

وكان المتحدث باسم البيت الأبيض توني سنو قد قلّل من أهمية تصريحات كوريا الشمالية الأخيرة حول الرد على أي هجوم استباقي أميركي بضربة نووية مدمرة.
وقال سنو إن تلك التصريحات تفترض أمرا لم يحدث من الأساس، وهو قيام الولايات المتحدة بشن هجوم عليها.
XS
SM
MD
LG