Accessibility links

logo-print

الجيش الأميركي في العراق يتوقع مزيدا من السيارات المفخخة في العاصمة العراقية


أكد الجيش الأميركي أنه يتوقع مزيدا من تفجيرات السيارات المفخخة خصوصا في بغداد بسبب الخبرة التي يتمتع بها الزعيم الجديد للقاعدة في العراق في هذا المجال.
وقال المتحدث باسم القوات الأميركية الجنرال وليام كولدويل في مؤتمر صحفي إنه ينتظر أن يقوم الزعيم الجديد للقاعدة أبو أيوب المصري بتفخيخ مزيد من السيارات وخصوصا في بغداد.
وأعلنت الولايات المتحدة أن أبو أيوب المصري، وهو مصري الجنسية، تولى قيادة القاعدة في العراق بعد مقتل أبو مصعب الزرقاوي في غارة أميركية في السابع من حزيران/يونيو الماضي.
وأضاف كولدويل أن المصري خبير متفجرات وخاصة في تفخيخ السيارات، وبالنظر إلى أن هذا هو اختصاصه فإن من المتوقع أن يتم استخدام مزيد من السيارات المفخخة في العراق وخصوصا في بغداد.
وكان كولدويل صرح في وقت سابق أنه بعد مقتل الزرقاوي أصبح المصري المستهدف رقم واحد بالنسبة للقوات الأميركية في العراق التي عرضت خمسة ملايين دولار لمن يدلي بمعلومات ترشد إلى مكانه.

وكانت سيارة محملة بكمية كبيرة من المتفجرات انفجرت السبت في سوق للخضار في مدينة الصدر ذات الغالبية الشيعية في بغداد ما أسفر عن سقوط 66 قتيلا وقرابة 100 جريح.
وقال الجيش الأميركي الثلاثاء إن تفجير مدينة الصدر نفذته على الأرجح خلية من محافظة الأنبار على صلة بالقاعدة.
وأكد أن أحد أفراد هذه الخلية قتل وألقي القبض على سبعة آخرين في عملية مداهمة قام بها الجيش الأميركي في الأنبار الأحد الماضي.
XS
SM
MD
LG