Accessibility links

بوش يعرب عن قلقه إزاء تزايد النفوذ الأجنبي في العراق


أعرب الرئيس بوش عن قلقه من تزايد النفوذ الأجنبي في العراق الذي تحاول حكومته الجديدة ترسيخ الأمن.

فقد اجتمع الرئيس بوش مع سفير الولايات المتحدة لدى العراق زالماي خليل زاد ووزيرة الخارجية كوندوليسا رايس ومستشاره للأمن القومي ستيفن هادلي حيث استعرضوا ما وصفه الرئيس بأنه تقرير واقعي من السفير عن التحديات التي تواجه حكومة رئيس الوزراء العراقي نوري المالكي. وقال بوش:" أعلم أنكم راضون عن تصميم المالكي على تحقيق النجاح."

وأضاف أنه قلق من تزايد النفوذ الخارجي في العراق خاصة نفوذ الجيران الذين ربما يريدون إخراج عملية السلام عن مسارها.

وإذ اتهم الرئيس بوش دولا لم يسمها بعرقلة جهود بسط الديمقراطية في العراق، أعرب مسؤولون أميركيون عن القلق من نفوذ كل من سوريا وإيران في العراق حيث لا يزال ما يزيد على 130 ألف جندي أميركي يوفرون الأمن في معظم أنحاء العراق.

وقال السفير الأميركي في العراق خليل زاد إن المسؤولين الأميركيين يعملون على ضمان نجاح حكومة العراق الجديدة لأن نجاحها يعني حل العديد من المشكلات:" العراق هو تحدي هذا العصر - إن ما يحدث في العراق سيشكل مستقبل الشرق الأوسط الذي سيشكل بدوره مستقبل العالم."
XS
SM
MD
LG