Accessibility links

logo-print

الحزب الوطني الليبرالي الروماني يتمسك بسحب القوات الرومانية من العراق


أعلن الحزب الوطني الليبرالي في رومانيا الذي يتزعمه رئيس الوزراء كالين تاريتشانو أنه يتمسك باقتراحه الداعي إلى سحب القوات الرومانية من العراق رغم رفض مجلس الدفاع الأعلى للاقتراح.
وأضاف الحزب في بيان له أن جميع الدول الأوروبية التي لا تزال لها قوات في العراق بما فيها بريطانيا أعلنت أنها ستسحب قواتها وبذلك تبقى رومانيا الدولة الوحيدة التي لم تضع أي جدول زمني لسحب جنودها.
وأشار تاريتشانو إلى أن غالبية الرومانيين تعارض وجود قوات رومانية في العراق.
وكان رئيس الوزراء الروماني قد أعلن في الأسبوع الماضي انه سيطلب من مجلس الدفاع الأعلى الذي يرأسه رئيس الجمهورية ترايان باسيسكو سحب الجنود الرومانيين من العراق البالغ عددهم 890 رجلا بسبب الكلفة المالية لإبقائهم هناك.
غير أن المجلس عقد اجتماعا طارئا الخميس الماضي رفض فيه اقتراح رئيس الوزراء واعتبره غير مقبول.
وقال الرئيس باسيسكو الذي سيزور واشنطن في أواخر الشهر الحالي إن بلاده ستفي بالتزاماتها تجاه حلفائها.
XS
SM
MD
LG