Accessibility links

logo-print

الرئيس الإيراني نجاد يدعو في مؤتمر دول الجوار للعراق إلى حشد الجهود ضد إسرائيل


دعا الرئيس الإيراني محمود أحمدي نجاد في افتتاح مؤتمر دول الجوار للعراق الذي تستضيفه طهران، الدول الإسلامية إلى حشد الجهود ضد إسرائيل وإزالة ما وصفه بالنظام الصهيوني.
وقال إن المشكلة الأساسية في العالم الإسلامي هو وجود النظام الصهيوني وأنه يتعين على منطقة الشرق الأوسط والعالم الإسلامي التحرك ضد ذلك النظام.
وأضاف أحمدي نجاد أن هناك رغبة لدى الأمة الإسلامية للتخلص من تلك المشكلة وإقامة نظام حكم فلسطيني قانوني في فلسطين. مشددا على أن استمرار النظام الإسرائيلي في البقاء لا يعني سوى استمرار المعاناة في المنطقة، على حد تعبيره.

من جهة ثانية أعلن حميد رضا آصفي المتحدث باسم وزارة الخارجية الإيرانية أن بلاده ستدعو الدول المشاركة في المؤتمر المذكور -السعودية وإيران وسوريا والأردن والكويت وتركيا بالإضافة إلى مصر والجامعة العربية ومنظمة المؤتمر الإسلامي - إلى الموافقة على المطالبة بوضع جدول زمني لانسحاب القوات الأجنبية من العراق.
وقال المتحدث آصفي إن طهران بوصفها الدولة المستضيفة أعدت مسودة بيان سيتم طرحه على الخبراء من الدول المشاركة في المؤتمر لمناقشته.
وأوضح أن مسودة البيان تتضمن عددا من المواضيع مثل استقلالية الحكومة العراقية ووضع جدول زمني لانسحاب قوات الاحتلال والمساعدة في إعادة الإعمار وتثبيت الأمن في العراق وضرورة التعاون من أجل مكافحة الإرهاب.
وأضاف آصفي أن إيران ستطلب من مندوبي الدول المشاركة التطرق إلى ما وصفه بالإجراءات الهمجية الإسرائيلية ضد الشعب الفلسطيني.
XS
SM
MD
LG