Accessibility links

إيران تستبعد تقديم ردها الأسبوع المقبل على مجموعة الحوافز


أعلنت إيران أنها لن تقدم خلال اجتماع يوم الثلاثاء ردها النهائي على مجموعة الحوافز التي قدمتها ست من الدول الغربية بهدف تسوية الأزمة الخاصة ببرنامجها النووي.
ومن المتوقع أن يجتمع المنسق الأعلى للسياسة الخارجية للاتحاد الأوروبي خافييير سولانا في بروكسل الثلاثاء مع علي لاريجاني كبير المفاوضين النوويين الإيرانيين لمناقشة العرض.
وقال لاريجاني إن الحوار سيقتصر على أوجه الغموض واستبعد أن تقدم بلاده الرد النهائي خلال الاجتماع.
هذا فيما قال المتحدث باسم سولانا عشية المحادثات إن الدول الغربية تنتظر الرد الإيراني في أقرب وقت ممكن ولابد من الضغط على إيران حتى يتم ذلك.
وفي واشنطن، قال المتحدث باسم الخارجية الأميركية شون مكورماك إن الفترة ما بين تقديم عرض الحوافز الدولية لإيران وبين قمة الدول الثماني الكبار هذا الأسبوع فترة كافية كي تحدد إيران موقفها.
وأضاف مكورماك: "نرى أن أي حكومة يمكنها أن تتخذ قرارا في تلك الفترة ستة أسابيع. يمكنها أن تقرر أن تدخل في مفاوضات، وأن تمتثل لشروط العرض. لا تطلب الدول الست التي تقدمت بالعرض من إيران أن تقدم حلا نهائيا للأزمة. لكنها ترغب في أن تقول إيران نعم أو لا للعرض وللشروط التي يتضمنها."
وترغب الدول التي قدمت العرض في أن تعلن إيران موقفها منه قبل القمة المقررة في سانت بيترسبرغ، إلا أن المسؤولين الإيرانيين يقولون إن طهران لن تقدم ردها قبل 22 من أغسطس/آب.
XS
SM
MD
LG