Accessibility links

logo-print

أولمرت يهدد برد سريع ومؤلم على اختطاف جنديين إسرائيليين ومقتل سبعة في جنوب لبنان


قال إيهود أولمرت رئيس وزراء إسرائيل خلال مؤتمر صحفي إن الأحداث التي شهدها الجنوب اللبناني الأربعاء ليس هجوماً إرهابياً ولكنه عمل حربي من دولة ذات سيادة هاجمت إسرائيل بدون أي مبرر وأكد أن بلاده لن تتفاوض لإطلاق سراح الجنديين اللذين أسرهما حزب الله. وقال إن اسرائيل سترد رداً سريعاً ومؤلماً جداً وعلى نطاق واسع في أعقاب أسر الجنديين. وحمَّل رئيس وزراء لبنان المسؤولية عن عملية اختطافهما.

ويذكر أن حدة التوتر في الجنوب اللبناني تصاعدت إثر الاشتباك العنيف بين دورية للجيش الإسرائيلي وعناصر من حزب الله، ما أدّى بالإضافة إلى أسر الجنديين إلى مقتل سبعة جنود إسرائيليين.
وتلا الهجوم سلسلة من الغارات الإسرائيلية التي استهدفت عدداً من القرى في الجنوب اللبناني.
وأعلن حزب الله أنه واجه عملية تقدم إسرائيلية داخل الخط الأزرق، وأنه خلال الاشتباكات تمكنت عناصر حزب الله من تدمير دبابة وآلية إسرائيلية في مستوطنتي زرعيت وشتولا.
XS
SM
MD
LG