Accessibility links

logo-print

الرئيس بوش يجري اتصالا هاتفيا مع عدد من زعماء دول الشرق الأوسط


أجرى الرئيس الأميركي جورج بوش سلسلة من الاتصالات الهاتفية بزعماء الشرق الأوسط الجمعة ساعيا لنزع فتيل أزمة بين إسرائيل ومقاتلي حزب الله في لبنان.
ونقلت وكالة أنباء رويترز عن مسؤول بارز في إدارة بوش قوله إن الرئيس الأميركي أجرى اتصالا هاتفيا بالرئيس المصري حسني مبارك والملك عبد الله العاهل الأردني ورئيس الوزراء اللبناني فؤاد السنيورة.
ولم يكن لدى المسؤول تفاصيل عن الاتصالات الهاتفية التي أجراها بوش من طائرة الرئاسة وهو في طريقه من ألمانيا إلى روسيا حيث من المقرر أن يشارك في قمة مجموعة الدول الثماني الصناعية الكبرى التي تبدأ يوم السبت.
وفي بيروت قال مكتب رئيس الوزراء اللبناني في بيان إن الرئيس الأميركي اتصل به وأعرب له عن حرصه على ممارسة الضغط على إسرائيل لحصر الأضرار التي يتكبدها لبنان جراء الأعمال الحربية الجارية وتجنيب السكان المدنيين والأبرياء الضرر.
وحث السنيورة بوش على بذل كل جهوده لممارسة الضغط على إسرائيل لوقف عدوانها على لبنان والتوصل إلى وقف إطلاق النار ورفع الحصار المفروض عليه.
وكان بوش قال يوم الخميس إن إسرائيل لها الحق في الدفاع عن نفسها في مواجهة هجمات حزب الله وخطف الجنديين الإسرائيليين.
وحثت وزيرة الخارجية الأميركية كوندوليسا رايس إسرائيل في وقت لاحق على التحلي بضبط النفس في دفاعها عن نفسها، وقالت إن الإسرائيليين يدركون ذلك.
ومن المتوقع أن تتناول المحادثات التي سيجريها بوش مع الرئيس الروسي فلاديمير بوتين السبت على هامش قمة دول الثماني الوضع المتأزم في الشرق الأوسط.
وقال بوتين يوم الجمعة بينما كان يخاطب جماعة دولية من الشبان: "نرى أنه ينبغي على جميع أطراف الصراع أن توقف أعمالها العسكرية على الفور. ينبغي أن يكون ذلك نقطة الانطلاق نحو حل جميع المشكلات."
وقالت وكالة الأنباء الفرنسية في نبأ لها من سانت بيترسبرغ إن روسيا دعت إلى إجراء محادثات عاجلة الجمعة حول الهجوم الذي تشنه إسرائيل على لبنان.
جدير بالذكر أن معظم دول العالم أعربت عن معارضتها للقوة المفرطة التي تستخدمها إسرائيل في هجوما على لبنان، وقالت وزارة الخارجية الروسية إن الأزمة أدرجت على جدول أعمال قمة الثماني.
XS
SM
MD
LG